حكم التسمية بـــ: (محمد)

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
حكم التسمية بـــ: (محمد)
تاريخ النشر: 
السبت, 24 ربيع الثاني, 1436 - 17:00
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الخامسة والأربعون، 29/8/1432.
تصنيف الفتوى: 
الهدي والأضحية والعقيقة
رقم الفتوى: 
4419

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل تسمية المولود محمدًا تيمنا باسم الرسول -صلى الله عليه وسلم- له أفضلية أم أن ذلك لا أصل له؟

الجواب: 

لاشك أن النبي -عليه الصلاة والسلام- هو أشرف الخلق وكل ما يتعلق به فهو فاضل مقدم على غيره لكن العبرة بما جاء وثبت عنه -عليه الصلاة والسلام- بالنسبة للتسمية وجاء عنه -عليه الصلاة والسلام-: «أفضل الأسماء عبدالله وعبدالرحمن»، وأما حديث: «أفضل الأسماء ما حُمِّد وعُبِّد" فإنه لا أصل له، ومع ذلك فمحمد لاشك أنه من خير الأسماء.