شراء سيارة بتملك من أحد المصارف

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
شراء سيارة بتملك من أحد المصارف
تاريخ النشر: 
الاثنين, 13 جمادى الأول, 1437 - 10:30
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الرابعة والتسعون 13/8/1433 هـ
تصنيف الفتوى: 
عقود المعاوضات
رقم الفتوى: 
5840

محتوى الفتاوى

سؤال: 

ما حكم شراء سيارة بتملك من أحد المصارف؟

الجواب: 

شراء سيارة من مصرف: إذا كان المصرف يملك هذه السيارة ملكًا تامًّا سواء كان قبل مجيء مريد الشراء أو بعده، ثم وعده هذا المصرف بأن يؤمَّن له سيارة ويشتريها قبل أن يُبرم معه عقدًا، ولا يُلزمه بشيء قبل أن يملكها المصرف ويحوزها إلى رحله، ثم بعد ذلك يقوم مريد السيارة بالاتفاق مع صاحب المصرف بالشراء منه لهذه السيارة التي تم ملكها من قبل المصرف بالسعر الذي يتفقون عليه فلا مانع من ذلك بالتملك فقط، لا بالإيجار المنتهي بالتمليك، فإما أن يكون إجارة فقط ثم إذا تمت المدة تعود السيارة إلى مالكها، وإما أن يكون بتملك فقط، وحينئذٍ تنتقل بمجرد العقد إلى ملك المشتري، وإذا تمت الصفقة فإنه يلزمه السداد على حسب الاتفاق، إما أن يكون نجومًا شهرية أو سنوية أو على حسب ما يتفقون عليه، وهذه الصورة لا شيء فيها.