الفعاليات القادمة

لا توجد فعاليات قادمة

ملف رمضان

ملف يحوي فتاوى ودروسًا ودررًا لفضيلة الشيخ عبدالكريم بن عبدالله الخضير - حفظه الله تعالى- حول العبادات في شهر رمضان المبارك

يمكنك الآن قراءة كتب الشيخ من الموقع

تصفح كتب الشيخ مباشرة من الموقع وسوف يتم إضافة باقي الكتب في القريب

 
 

مختارات

  • تلقيب عيسى -عليه السلام- بالمسيح وسببه

  • ثواب حافظ القرآن

  • الحكمة من استحباب صيام الاثنين والخميس

  • المسيح: لَقَبٌ، وقد جاء في القرآن ما يدل على أن عيسى بن مريم–عليه السلام- اسمه: المسيح عيسى بن مريم. وقد تشدد السين، ويقال: المسّيح؛ للمبالغة، وسبب تلقيبه بهذا لسياحته في الأرض، أي: مسح الأرض كلها بالسياحة، وقيل: لأنه لا يمسح ذا عاهة إلا برئ، وقيل: لأنه ممسوح القدمين لا أخْمَص له، والأقرب أنه لا يمسح ذا عاهة إلا برئ، فهو يُبرئ الأكمه والأبرص بإذن الله .
  • الذي يقال له يوم القيامة: «اقرأ وارق ورتل» [المسند: 6799]، ظاهر اللفظ أنه للحافظ دون غيره، لأنه لا يوجد هناك مصاحف لغير الحفاظ يقرؤون منها. لكن من كانت له عناية بالقرآن، وحاول أن يحفظ القرآن وعجز عن ذلك، فلا شك أن فضل الله -جل وعلا- لن يقصر عنه، والله أعلم.
  • يُسن صيام الاثنين والخميس والعلة في ذلك أنهما يومان تُعرض فيهما الأعمال على الله -عز وجل- قال -عليه الصلاة والسلام-: «فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم» وهو حديث حسن خرّجه الإمام أحمد[21753] وأبو داود[2436] والترمذي[747] والنسائي[2358]، وصيام الاثنين آكد من الخميس ففي صحيح مسلم[1162] أن النبي -عليه الصلاة والسلام- سئل عن صوم يوم الاثنين فقال: «ذاك يوم ولدت فيه وبعثت فيه أو أنزل عليه فيه» فيستحب...

جديد الموقع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد، فيقول المؤلف -رَحِمَهُ اللهُ تعالى-: "حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ، قَالَ: حَدَّثَنَا وُهَيْبٌ، قَالَ:... قراءة المزيد »
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمدٍ، وعلى آله وصحبِه أجمعين. في هذا اليوم الموافق الثاني عشر من جمادى الثاني لعام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة... قراءة المزيد »
"نزهة النظر "شرح لـ"نخبة الفكر" شرحها مؤلفها الحافظ ابن حجر.الشرح "نزهة النظر "شُرحَ أيضاً من قبل جمع من أهل العلم منهم: ملا علي سلطان القاري، شرحه معروف ومتداول، ومنهم محمد عبد الرؤوف المناوي في كتاب أسماه: "اليواقيت والدرر" وهو مطبوع أيضاً، ومنها: "قضاء الوطر" لبرهان الدين اللقاني، و"إمعان النظر" لمحمد أكرم السندي، و"بهجة النظر" لأبي الحسن السندي أيضاً. قراءة المزيد »
سؤال: هل صبغة الحناء الأسود جائزة للرجال، وكذلك النساء؟ الجواب: إذا كان حناء فليس بأسود خالص، أما إذا كان أسودَ ويسميه الناس حناء فليس بحناء، فقد يكون من الكتم وقد يكون من الصبغة... قراءة المزيد »
قال ابن تيمية –رحمه الله-: (ومن الإيمانِ باللهِ: الإيمانُ بما وصَفَ به نفسَه في كتابِه، وبما وصفَه به رسولُه محمدٌ-ﷺ-). هل يمكِنُ أن نستبدِلَ في المتن كلمةَ (وصَفَ) بكلمةِ: (نعَتَ)؟، المُتبادَرُ أنهما في الجملةِ مترادفان، لكن هناك فروقٌ دقيقةٌ بينَهما، منها أن الوصف غيرُ الملازمِ، والنعت المُلازمِ... قراءة المزيد »