إذا أدى الرجل نافلة الفجر في بيته بعد الفجر .

عنوان الفتوى: 
إذا أدى الرجل نافلة الفجر في بيته بعد الفجر .
تاريخ النشر: 
خميس 23/ Dhu al-Qada/ 1435 10:15 ص
رقم الفتوى: 
2767

محتوى الفتاوى

سؤال: 

إذا أدى الرجل نافلة الفجر في بيته بعد الفجر؟ ما الحكم في ذلك؟

الجواب: 

يعني فاتته نافلة صلاة الفجر قبل الصلاة ثم أراد أن يقضيها بعد الصلاة يستن في ذلك أن يصليها في بيته أو في المسجد بعد الصلاة، مع أن الصلاة في البيت أفضل للنافلة ((أَفْضَلَ الصَّلَاةِ صَلَاةُ الْمَرْءِ فِي بَيْتِهِ إِلَّا الْمَكْتُوبَةَ)) وإن آخر قضاؤها إلى ما بعد ارتفاع الشمس فهو حسن.