المبيت بمكة بعد طواف الوداع

عنوان الفتوى: 
المبيت بمكة بعد طواف الوداع
تاريخ النشر: 
جمعة 12/ ربيع الثاني/ 1440 9:00 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الحادية والخمسون بعد المائة 25/9/1434ه
رقم الفتوى: 
9699

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل يلزم الحاج أن يغادر مكة فور انتهائه من طواف الوداع؟ وماذا لو بدا له أن يبيت بمكة، وأن يؤجل السفر إلى اليوم التالي؟

الجواب: 

مقتضى أمره -عليه الصلاة والسلام- بأن يُجعل آخر العهد بالبيت أن يكون طواف الوداع يعقبه السفر إلى بلده، فإذا اشتغل بشيء من مقتضيات السفر أو انتظر رفقته فلا مانع، أما أن يطوف للوداع ثم ينام أو يجلس إلى الغد فإنه حينئذٍ يلزمه إعادة الطواف؛ لأنه لم يكن آخر عهده بالبيت.