الطلاق في وقت الحمل

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
الطلاق في وقت الحمل
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 02/ رمضان/ 1440 4:15 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الرابعة والسبعون بعد المائة 9/3/1435ه
رقم الفتوى: 
9995

محتوى الفتاوى

سؤال: 

طلَّقتُ زوجتي وكانت تلك الطلقة هي الطلقة الثالثة، فذهبتْ لبيت أهلها وندمنا على ما حصل من الفراق، ولكن بعد أربعة أشهر وثمانية عشر يومًا من الطلاق اتصلوا وبشروني بأنها وضعتْ ولدًا، والسؤال: هل معنى ذلك أن الطلاق كان في وقت الحمل؟ وهل يعتبر لاغيًا فيجوز لنا التراجع؟

الجواب: 

إذا ولدتْ بعد أربعة أشهر وثمانية عشر يومًا لا شك أن الطلاق قد وقع في وقت الحمل، والطلاق في الحمل واقع باتفاق أهل العلم، وليس هو ببدعي بل سني، ومادامت هذه هي الطلقة الثالثة فلا تحل لك حتى تَنكح زوجًا غيرك.