الإحرام من الميقات دون التجرُّد من المخيط

عنوان الفتوى: 
الإحرام من الميقات دون التجرُّد من المخيط
تاريخ النشر: 
خميس 11/ ربيع الثاني/ 1440 7:15 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة التاسعة والأربعون بعد المائة 11/9/1434ه
تصنيف الفتوى: 
الإحرام ومواقيته ومحظوراته
رقم الفتوى: 
9656

محتوى الفتاوى

سؤال: 

مَن عقد النية عند الميقات ولبَّى، لكنه لم يلبس الإحرام؛ لسببٍ ما، وعند دخول مكة تَجرَّد من ملابسه، ولبس الإحرام، وأتم المناسك، فما الذي يجب عليه؟

الجواب: 

يجب عليه حينئذٍ ما يسمى بفدية الأذى، إما أن يذبح شاة، أو يصوم ثلاثة أيام، أو يُطعم ستة مساكين، وإن فعل ذلك متعمِّدًا من غير حاجة فإنه يأثم مع ما وجب عليه من فدية الأذى، وإن احتاج إلى ذلك واضطر إليه فإنه يَرتفع عنه الإثم وتبقى الفدية.