ترك القبلة للصائم تورعاً

عنوان الفتوى: 
ترك القبلة للصائم تورعاً
تاريخ النشر: 
أربعاء 29/ Dhu al-Qada/ 1435 10:00 ص
تصنيف الفتوى: 
مفسدات الصوم
رقم الفتوى: 
2933

محتوى الفتاوى

سؤال: 

يقول: في الحديث ((يدع شهوته)) هل إذا شخص ترك القبلة امتثالاً من أنها شهوة، وتركها تقرباً لله تعالى هل هذا الورع فيه نظر؟ علماً بأن الرسول -عليه الصلاة والسلام- كان يقبل لأنه يأمن من الوقوع في الفطر؟

الجواب: 

المسألة على ما فصلنا، فإن كان يغلب على ظنه أنه لا يحصل منه شيء فورعه هذا فيه نظر.