الرجوع إلى فعل ما أقسم على تركه

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
الرجوع إلى فعل ما أقسم على تركه
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 02/ ذو الحجة/ 1439 9:30 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثامنة عشرة بعد المائة 2/2/1434ه
تصنيف الفتوى: 
الأيمان والنذور
رقم الفتوى: 
8855

محتوى الفتاوى

سؤال: 

حلفت وأقسمت على شيء وبعد فترة رجعت عنه، فأفتوني ماذا أفعل؟

الجواب: 

إذا تبينت المصلحة في الرجوع عن اليمين فقد ثبت عنه -عليه الصلاة والسلام- في الصحيحين وغيرهما أنه قال: «لا أحلف على يمين فأرى غيرها خيرًا منها إلا كفرت عن يميني وأتيت الذي هو خير» [البخاري: 6623]، فلا مانع من رجوعه فيه إذا كفَّر.