تحلل من اقتصر على طواف الإفاضة

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
تحلل من اقتصر على طواف الإفاضة
تاريخ النشر: 
اثنين 23/ ربيع الأول/ 1437 7:30 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الحادية والستون 21/12/1432هـ
تصنيف الفتوى: 
صفة الحج وشروطه وأركانه
رقم الفتوى: 
5494

محتوى الفتاوى

سؤال: 

إذا طفت طواف الإفاضة يوم العيد فهل لي أن أتحلل وألبس ثيابي وأنا لم أرم ولم أحلق ولم أنحر؟

الجواب: 

التحلل الأوَّل يكون بفعل اثنين من ثلاثة التي هي: الرمي، والحلق أو التقصير، وطواف الإفاضة، فإذا فعل اثنين منها فإنِّه يتحلل التحلل الأول، ويكون التحلل الثاني بفعل الثالث من هذه الأنساك، أما إذا فعل واحدًا فقط كأن طاف طواف الإفاضة، أو رمى، أو حلق، فإنه لا يتحللُ بذلك عند أكثر أهل العلم وإن قال بعضهم بأنه يتحلل بواحد، لكن المرجّح أنه لا يتحلل إلا باثنين؛ لأن عائشة –رضي الله عنها- تقول: كنت أطيب رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لإحرامه حين يحرم، ولحله قبل أن يطوف بالبيت [البخاري: 1539]. وقد تقدم هذا الحِل الذي أشارت إليه عائشة –رضي الله عنها- وهو الرمي والحلق.