صيام من ينام ويؤخر الصلاة عن وقتها

عنوان الفتوى: 
صيام من ينام ويؤخر الصلاة عن وقتها
تاريخ النشر: 
أربعاء 26/ ربيع الأول/ 1440 9:00 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الأربعون بعد المائة 6/7/1434ه
تصنيف الفتوى: 
من يجب عليه الصوم والأعذار المبيحة للفطر
رقم الفتوى: 
9103

محتوى الفتاوى

سؤال: 

ما حكم من يصوم شهر رمضان كاملًا، لكنه ينام من الضحى إلى قريب المغرب، ثم يصلي الظهر والعصر قبل غروب الشمس؟

الجواب: 

هذا إذا تعمّد إخراج الصلاة عن وقتها فهو على خطر عظيم، فمن أهل العلم من يقول: إنه لا يصليها إذا خرج وقتها، ففعلها بعد خروج وقتها عمدًا كفعلها قبل دخوله، فلا تجزئ، وحينئذٍ إذا بطلت صلاتُه بطل صيامُه -نسأل الله العافية-، وأكثر أهل العلم على أنه يقضي ولو خرج الوقت، ولو تعمد ذلك، لكنه على خطر عظيم، وقد ارتكب أمرًا عظيمًا، وموبقة من الموبقات -نسأل الله العافية-، وأما الصيام فعلى ما تقدم، يقول من يرى أنه يقضي الصلاة والقضاء صحيح: صيامه صحيح، لكن ما هذا الصيام الذي يترتب عليه هذا الجرم العظيم؟! والله المستعان.