خوف المؤمن من الشرك والفتن

عنوان الدرة: 
خوف المؤمن من الشرك والفتن
مصدر الدرة: 
شرح كشف الشبهات
التصنيف: 
عقيدة

محتوى الدرة

إذا كان إبراهيم –عليه السلام- الذي حطَّم الأصنام يقول {وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ} [سورة إبراهيم: 35] فماذا نقول نحن؟!، ونحن على خطر عظيم، في أيام فتن «يصبح الرجل مؤمنًا ويمسي كافرًا» [مسلم: 118]. ونحن نرى بعض من ينتسب إلى الدعوة تجده في هذا اليوم على قول، وغدًا على قول يناقضه، والله المستعان.

 
 
الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ عبد الكريم بن عبد الله الخضير - حفظه الله تعالى - |
 
 
 
 

الفعاليات القادمة

13 ربيع الثاني

شرح المقنع - كتاب الطهارة (24)

مسجد جعفر الطيار بمدينة الرياض (حي الجزيرة - مخرج 15)

5:45 م إلى 7:30 م

يمكنك الآن قراءة كتب الشيخ من الموقع

تصفح كتب الشيخ مباشرة من الموقع وسوف يتم إضافة باقي الكتب في القريب

البرنامج العلمي لعام 1441 هـ

 
 

مختارات

  • العلو والنزول وأنواعهما

  • عناية العلماء بـ(المتفق والمفترق) و (المؤتلف والمختلف)

  • الحكمة من استحباب صيام الاثنين والخميس

  • العلو هو ما قل عدد رواته، والنزول بضده؛ وهو ما كثر عدد رواته، وأفضل أنواع العلو: العلو بالقرب من النبي -عليه الصلاة والسلام-، ومن أنواعه العلو بالقرب من إمام من أئمة الحديث، والعلو بالقرب من كتاب من كتب الحديث، والعلو بتقدم السماع، والعلو بتقدم الوفاة، والنزول بضد ذلك.
  • كان اهتمام علماء الحديث بـ(المتفق والمفترق)؛ لئلا يُظن أنَّ الاثنين من الرواة أو الثلاثة أو الأربعة راوٍ واحد، فهو للتمييز بينهم، وأما (المؤتلف والمختلف) فاهتم به العلماء؛ لئلا يهجم الإنسان على كلمة فيصححها مباشرة دون تروٍ، كما إذا جاء شخص بطامس لإزالة نقطة من اسم منقوطٍ ظانًا أن كتابة النقطة غير صحيحة، فيهجم على الكلمة ويصحّحها دون علم فيخطئ، فلهذا اهتم العلماء بهذين النوعين من علوم الحديث...
  • يُسن صيام الاثنين والخميس والعلة في ذلك أنهما يومان تُعرض فيهما الأعمال على الله -عز وجل- قال -عليه الصلاة والسلام-: «فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم» وهو حديث حسن خرّجه الإمام أحمد[21753] وأبو داود[2436] والترمذي[747] والنسائي[2358]، وصيام الاثنين آكد من الخميس ففي صحيح مسلم[1162] أن النبي -عليه الصلاة والسلام- سئل عن صوم يوم الاثنين فقال: «ذاك يوم ولدت فيه وبعثت فيه أو أنزل عليه فيه» فيستحب...

جديد الموقع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله، نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، أما بعد:فيقول المؤلف -رحمه الله تعالى-:"وعن أم هشام بنت حارثة بن النعمان قالت: لقد كان تنورنا" التنور الذي يُخبز فيه،... قراءة المزيد »
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمدٍ، وعلى آله وصحبِه أجمعين. في هذا اليوم الموافق الثاني عشر من جمادى الثاني لعام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة... قراءة المزيد »
"نزهة النظر "شرح لـ"نخبة الفكر" شرحها مؤلفها الحافظ ابن حجر.الشرح "نزهة النظر "شُرحَ أيضاً من قبل جمع من أهل العلم منهم: ملا علي سلطان القاري، شرحه معروف ومتداول، ومنهم محمد عبد الرؤوف المناوي في كتاب أسماه: "اليواقيت والدرر" وهو مطبوع أيضاً، ومنها: "قضاء الوطر" لبرهان الدين اللقاني، و"إمعان النظر" لمحمد أكرم السندي، و"بهجة النظر" لأبي الحسن السندي أيضاً. قراءة المزيد »
سؤال: إذا جمعنا المغرب والعشاء جمع تقديم بسبب المطر، فهل نصلي الوتر بعد أدائنا لصلاة العشاء أم بعد دخول وقتها؟ ومن جاء ونحن نصلي العشاء فماذا يفعل؟ وما الصواب من الأقوال التي نسمعها؟ وإن... قراءة المزيد »
قال ابن تيمية –رحمه الله-: (ومن الإيمانِ باللهِ: الإيمانُ بما وصَفَ به نفسَه في كتابِه، وبما وصفَه به رسولُه محمدٌ-ﷺ-). هل يمكِنُ أن نستبدِلَ في المتن كلمةَ (وصَفَ) بكلمةِ: (نعَتَ)؟، المُتبادَرُ أنهما في الجملةِ مترادفان، لكن هناك فروقٌ دقيقةٌ بينَهما، منها أن الوصف غيرُ الملازمِ، والنعت المُلازمِ... قراءة المزيد »