من أحكام تحية المسجد

تحية المسجد الصلاة، وتحية البيت الطواف، فمن قصد المسجد ولم يقصد الطواف فإنه يصلي. لكن إن طاف وصلى ركعتي الطواف انتهت تحية المسجد، فالمقصود شغل البقعة. وتحية المسجد تدخل في أي صلاة إذا كانت ركعتين فأكثر، أما إذا كانت أقل من ركعتين فلا تدخل. فلو جاء شخص بعد العشاء وأوتر بواحدة وجلس، نقول: صلِّ ركعتين. مع أن من أهل العلم من يقول: أن المقصود جنس الصلاة، فتجزئ الركعة.

مباشر شرح المقنع في فقه الإمام أحمد