صبـغ الشعر بالسواد

السؤال
ما حكم الصبغة السوداء في الشعر الأبيض، والعمر لازال صغيرًا حيث مازلت شبابًا.
الجواب

ثبت في الحديث الصحيح أن النبي -عليه الصلاة والسلام- جيء له بأبي قحافة وشعره كالثغامة أبيض فقال: «غيروه» [انظر: مسلم: 2102]، فأمر بتغيير الشيب وقال أيضًا: «جنبوه السواد» [ابن ماجه: 3624]، فالسواد لا يجوز مطلقًا لا للكبير ولا للصغير.