شرح نونية ابن القيم (4)

 
 
 
 
 
 

جمع طواف الإفاضة والقدوم والوداع

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
جمع طواف الإفاضة والقدوم والوداع
تاريخ النشر: 
اثنين 17/ ذو الحجة/ 1440 10:30 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الرابعة عشرة بعد المائة 4/1/1434ه
تصنيف الفتوى: 
طواف الوداع
رقم الفتوى: 
10162

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل يجوز جمع طواف الإفاضة والقدوم والوداع في آخر يوم؟

الجواب: 

أما بالنسبة لطواف القدوم فهو يُشرع أول ما يقدم الحاج إلى مكة بالنسبة للقارن والـمُفرد، وأما بالنسبة للمتمتع فإنه ينشغل بطواف العمرة، وإذا لم يطف المفرد والقارن للقدوم في أول مَقدمه إلى مكة بحيث أحرم بالحج من الميقات ونزل إلى مكة ولم يفعل شيئًا قبل الوقوف، ثم نزل إلى منى، وعمل أعمال الحج من الرمي والطواف والسعي، أو أخَّر الطواف إلى وقت خروجه من مكة وجمع معه طواف الوداع فلا مانع، أما طواف القدوم فإنه يسقط؛ لأنه ما طافه أول ما قَدِم، ومحل طواف القدوم أول ما يَقدم القارن والمفرد، وهو سنة على كل حال، إذا لم يفعله فلا شيء عليه، لكن طواف الإفاضة والوداع يمكن جمعهما إذا أخَّر طواف الإفاضة إلى أن ينتهي من جميع أعمال الحج ثم يطوف، ولو سعى بعده سعي الحج فإنه لا يؤثر، ويكفيه عن طواف الوداع.