الفرق بين صلاة التراويح وصلاة التهجد

السؤال
ما هو الفرق بين صلاة التراويح وصلاة التهجد؟
الجواب

صلاة التراويح هي الصلاة في أول الليل بعد صلاة العشاء في رمضان، وهي التي صلاها النبي -عليه الصلاة والسلام- ليلتين أو ثلاثًا، ثم تركها؛ خشيةَ أن تفرض على الأمة، ثم أحيا عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- هذه السنة وجمع الناس على أُبَيٍّ –رضي الله عنه-، أحياها؛ لأنها لم تُنسَخ وإنما تركها النبي -عليه الصلاة والسلام-؛ خشيةَ أن تفرض على الأمة فيشق عليهم ذلك، وهذا من رحمته ورأفته بأمته -عليه الصلاة والسلام-، فعمر -رضي الله عنه- جمع الناس على أُبَيٍّ –رضي الله عنه- في ثلاث وعشرين ركعة في أول الليل، وسُميت التراويح؛ لأنهم يستريحون بين كل تسليمتين. ومرة خرج عمر والناس يصلون في رمضان بعد أن أحيا هذه السنة -رضي الله عنه وأرضاه- فأعجبه منظرهم واجتماعهم على إمامهم فقال كما في (البخاري): {وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا} [الشورى: 40] أي: الجناية جزاؤها سيئة، يعني مُعاقَبة، والمعاقبة ليست بسيئة، لكن من باب المشاكلة والمجانسة في التعبير قيل: {وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِّثْلُهَا}، والله أعلم.