إلقاء خطبة الجمعة باللغة العربية ثم ترجمتها للحاضرين بلغتهم

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
إلقاء خطبة الجمعة باللغة العربية ثم ترجمتها للحاضرين بلغتهم
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 02/ جمادى الآخرة/ 1441 8:30 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثامنة والسبعون بعد المائة 7/4/1435ه
تصنيف الفتوى: 
صلاة الجمعة
رقم الفتوى: 
10523

محتوى الفتاوى

سؤال: 

في بلادنا في إفريقيَّة يخطبون الجمعة باللغة العربية، ثم يترجمونها للحاضرين بلغتهم؛ لكي يفهموا الخطبة، فهل هذا الفعل جائز؟

الجواب: 

لا شك أن هذا جمْعٌ بين قول مَن يقول: إن الخطبة لا تصح إلا بالعربية، وبين إفادة الناس الحاضرين؛ لأنه ليس مِن المعقول أن يُخطَب على أُناس لا يفهمون شيئًا، فالجمع بين الحسنيين أن يَخطب ويؤدي الواجب بالعربية، ثم بعد ذلك يترجم ذلك لمن حضر؛ ليستفيدوا، والله أعلم.