إطلاق النصرانية والمسيحية على شيء واحد

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
إطلاق النصرانية والمسيحية على شيء واحد
تاريخ النشر: 
أحد 29/ Shawwal/ 1441 5:15 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الرابعة بعد المائتين.
تصنيف الفتوى: 
الأديان والمذاهب والفرق
رقم الفتوى: 
10850

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل النصرانية والمسيحية شيء واحد؟

الجواب: 

النصرانية هم في الحقيقة مَن ينتسبون إلى المسيح عيسى ابن مريم، فالنصارى ينتسبون إليه، والمسيحيون ينتسبون إليه والنسبة ظاهرة، لكن بعد التحريف أمة محمد يقال لهم: محمديون، ولم يحصل منهم تحريف، لكن النصارى حصل منهم التحريف، فانتسابهم إلى المسيح زور وبهتان، فيقال لهم: نصارى، والتعبير بالنصوص في القرآن والسنة في النصارى {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُواْ وَالَّذِينَ هَادُواْ وَالنَّصَارَى} [البقرة: 62]، المقصود أن مثل نسبتهم إلى المسيح بعدما أشركوا بالله في عبادتهم للمسيحِ وأمِّه غير سائغ ولا يليق.