شرح المقنع - كتاب الطهارة (24)

 
 
 
 
 
 

استطراق المسجد بالدخول من باب والخروج من باب آخر

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
استطراق المسجد بالدخول من باب والخروج من باب آخر
تاريخ النشر: 
خميس 25/ صفر/ 1436 11:45 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثانية عشرة، 1/11/1431.
تصنيف الفتوى: 
أحكام المساجد
رقم الفتوى: 
3762

محتوى الفتاوى

سؤال: 

ما حكم استطراق المسجد بالدخول من باب والخروج من باب آخر؟

الجواب: 

استطراق المسجد يعني اتخاذ المسجد طريقًا، بحيث يدخل من باب ويخرج من باب، هذا لا شك أنه امتهان للمسجد إذا لم يرد بذلك الدخول من أجل التعبد، فيكون كالطريق والسوق الذي يمُشى فيه، فهو لمجرد الاستطراق امتهان، وأهل العلم يُطلقون الكراهة، مع أن الكراهة تزول عندهم بأدنى حاجة، حتى قالوا: كونه أقرب طريق حاجة، بمعنى أنه لو كان المسجد كبيرًا، وأراد أن ينتقل من جهة عن يمين المسجد إلى جهة عن يساره وكانت المسافة بعيدة وتأخذ عليه وقتًا طويلًا، وأراد أن يختصر هذه المسافة بأن يدخل مع باب ويخرج من باب لكونه أقرب له، قالوا: هذه حاجة ترفع الكراهة.