تقبيل الرجل لزوجته أثناء الصيام

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
تقبيل الرجل لزوجته أثناء الصيام
تاريخ النشر: 
اثنين 02/ Shawwal/ 1441 5:30 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثانية والثمانون بعد المائة 5/5/1435ه
تصنيف الفتوى: 
مفسدات الصيام
رقم الفتوى: 
10583

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل تقبيل الرجل لزوجته أثناء الصيام في شهر رمضان يُبطل الصيام؟

الجواب: 

لا، النبي -عليه الصلاة والسلام- كان يُقبِّل وهو صائم لكنه كان أَمْلَك لإرْبه، فالذي يَخشى على صيامه لا يجوز له أن يُقبِّل، والذي يأمَن من خروج شيء من ذكره فإنه حينئذٍ يجوز له أن يُقبِّل، وعلى كل حال كان -عليه الصلاة والسلام- يُقبِّل وهو صائم، لكنه كان يملك إرْبه، فمَن مثله -عليه الصلاة والسلام-؟ ولو قيل بالتفريق بين من لديه الشهوة الزائدة التائقة وأن هذا لا يجوز له ذلك باعتبار أنه مظنة لخروج شيء، وأما بالنسبة لمن ليس بهذه الصفة فلا مانع من ذلك، وجاء في حديث أن النبي -عليه الصلاة والسلام- سأله سائل عن التقبيل فأذِن له، وسأله آخر فمنعه، فكانت العلة أن ذاك الذي أُذِن له كبير في السن وليس بمظنة لأن يُعرِّض صيامه للفطر بخلاف الثاني؛ لأنه شاب [المعجم الكبير للطبراني: 137]، ولكن الحديث ضعيف.