أثر وجود الكلب في البيت على تلاوة القرآن

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
أثر وجود الكلب في البيت على تلاوة القرآن
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 19/ رجب/ 1440 11:15 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثامنة والستون بعد المائة 26/1/1435ه
تصنيف الفتوى: 
الأحكام المتعلقة بالقرآن الكريم
رقم الفتوى: 
9911

محتوى الفتاوى

سؤال: 

هل وجود الكلاب -أعزكم الله- في البيت تَمنع من تلاوة القرآن؟

الجواب: 

لا تمنع من تلاوة القرآن، وكأن السائل أشكل عليه أن وجودَ الكلب منع من دخول جبريل –عليه السلام- بيتَ النبي -عليه الصلاة والسلام- [مسلم: 2104]، فجبريل –عليه السلام- امتنع مِن دخول بيت النبي -عليه الصلاة والسلام- لوجود كلب، فالذي يمتنع بسبب الكلاب هو دخول الملائكة، أما تلاوة القرآن فالقرآن يُتلى.

ووجود الكلاب في البيوت مِن غير ما استثني من كلب الصيد وكلب الزرع وكلب الغنم والماشية محرم، فاقتناء الكلاب لغير الأغراض الثلاثة المستثناة محرم وينقص من أجر المقتني في كل يوم قيراط، ووجود الكلاب شائع وذائع في أوساط الكفار، ويتباهون بها، ومع الأسف أن هذه العادة السيئة سَرَت بين بعض فئات المسلمين، وينقص من أجر المقتني كل يوم قيراط، ثم ما النتيجة؟! كلب، من أخس الحيوانات وأقذرها! لكنه التقليد «لتتبعنَّ سَنَنَ مَن كان قبلكم، شبرًا شبرًا وذراعًا بذراع» [البخاري: 3456]، صدق -عليه الصلاة والسلام-.