الجلوس في المسجد بين المغرب والعشاء بنية الاعتكاف

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
الجلوس في المسجد بين المغرب والعشاء بنية الاعتكاف
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 08/ ربيع الثاني/ 1437 8:30 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثامنة والسبعون 22/4/1433ه
تصنيف الفتوى: 
الاعتكاف
رقم الفتوى: 
5646

محتوى الفتاوى

سؤال: 

قال لي أحدهم: إذا جلست في المسجد تنتظر من صلاة المغرب حتى العشاء ونويت بذلك الاعتكاف فإن لك أجر المعتكف؟

الجواب: 

من أهل العلم من يرى أن لكل داخل للمسجد أن ينوي الاعتكاف ولو قصرت المدة، لكن الاعتكاف له معنى لغوي وهو: المكث، ويفيد اللفظ طول هذا المكث، فالجلوس اليسير أو الذي لا يعتبر مكثًا طويلاً في اللغة والعرف فإنه لا يصح أن يسمى اعتكافًا، ومن لازم قول من يشترط الصيام للاعتكاف وهو مرجح عند جمع من أهل العلم أنه لا يقل عن يوم، فالجلوس أقل من يوم لا يسمى اعتكافًا، والله أعلم.