معنى قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-في حديث رؤية الهلال: «فاقدروا له»

عنوان الفتوى: 
معنى قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-في حديث رؤية الهلال: «فاقدروا له»
تاريخ النشر: 
أربعاء 26/ ربيع الأول/ 1440 8:45 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة التاسعة والثلاثون بعد المائة 29/6/1434ه
تصنيف الفتوى: 
فقه الحديث
رقم الفتوى: 
9092

محتوى الفتاوى

سؤال: 

ما صحة القول بأن قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: «فاقدروا له» في حديث «فإن غُم عليكم» معناه: ضيقوا على شعبان فاجعلوه تسعة وعشرين يومًا؟

الجواب: 

هذا قول قيل به من قِبل بعض أهل العلم؛ استنادًا إلى معنى قوله تعالى: {مَن قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ} [الطلاق: ٧]، يعني ضُيِّقَ عليه، لكنه ليس بصحيح؛ لأن أولى ما يُفسَّر به الحديث الحديث نفسه، وجاء في معنى «فاقدروا له» [البخاري: 1900] أن المراد به إتمام شعبان ثلاثين يومًا كما جاء في الروايات الأخرى، وأولى ما يُفسَّر به الحديث الحديث، والله أعلم.