تناول الحبوب المنوِّمة؛ للتخفيف من عناء السفر

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
تناول الحبوب المنوِّمة؛ للتخفيف من عناء السفر
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 25/ ربيع الأول/ 1440 4:15 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثانية والعشرون بعد المائة 30/2/1434ه
تصنيف الفتوى: 
الأطعمة
رقم الفتوى: 
8967

محتوى الفتاوى

سؤال: 

أحد أصحابي أثناء سفره بالحافلة يتناول حبوبًا منوِّمة جالبة للنوم، وذلك لأن الرحلة تمكث قرابة يومين بشكل متواصل مما يسبب الكثير من التعب وعدم الراحة، فيخفف عن نفسه ويقطع المسافة بالنوم، فما حكم تناول مثل هذه الحبوب؟

الجواب: 

لا شك أن السفر متعب و«قطعة من العذاب» [البخاري: 1804] كما جاء في الحديث الصحيح، وما يخفف العناء والتعب إذا كان مباحًا فلا شيء فيه، ومن ذلك النوم إلا أن يكون سببًا في فوات أو تأخير الصلوات عن وقتها، فإذا كان سببًا في ذلك فلا يجوز بحال، فلا بد من أداء الصلاة في أوقاتها إلا في حال الجمع بين الصلاتين في السفر، فيكون وقت الصلاة وقتًا للصلاتين معًا، فلا يجوز مثل قول السائل هنا: (وذلك لأن الرحلة تمكث قرابة اليومين بشكل متواصل) إذا كان سيتناول هذه الحبوب لتنوِّمه هذه المدة فلا شك أنه يمر عليه أوقات للصلاة فلا يجوز، وإذا كان يتناولها في أوقات متباينة ومتقطعة إذا احتاج للراحة ويؤدي الصلوات في أوقاتها المحددة سواء كانت توقيتًا بأوقاتها أو جمعًا عندما يسوغ الجمع فلا مانع من ذلك -إن شاء الله تعالى- إذا كانت في أصلها مباحة ليست من العقاقير الممنوعة، أما لو ثبت ضررها فلا شك أن كل ما يضر يحرم تناوله.

 
 
الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ عبد الكريم بن عبد الله الخضير - حفظه الله تعالى - |
 
 
 
 

الفعاليات القادمة

13 ربيع الثاني

شرح المقنع - كتاب الطهارة (24)

مسجد جعفر الطيار بمدينة الرياض (حي الجزيرة - مخرج 15)

5:45 م إلى 7:30 م

يمكنك الآن قراءة كتب الشيخ من الموقع

تصفح كتب الشيخ مباشرة من الموقع وسوف يتم إضافة باقي الكتب في القريب

البرنامج العلمي لعام 1441 هـ

 
 

مختارات

  • الفرق بين ستر العورة وتغطية أحد المنكبين في الصلاة

  • الجمع بـ(أمَّات) لغير بني آدم

  • خوف المؤمن من الشرك والفتن

  • يقول الفقهاء: إن ستر العورة من السرة إلى الركبة شرط لصحة الصلاة، ولا يدخلون أحد المنكبين، والفرق بين أن يكون الشيء شرطاً، وبين أن يكون واجبًا كتغطية المنكبين أو أحدهما، أنه إذا صلى بدون تغطية المنكبين فصلاته صحيحة لكنه يأثم، أما إذا قلنا: إنه شرط كستر العورة فإن الصلاة لا تصح.
  • قول الناس: (الأمهات)، الذي يراه بعض أهل التحقيق أن جمع أم في غير بني آدم بدون هاء(أمَّات) وفي بني آدم يقال: (أمهات)، وبذلك جاءت النصوص.
  • إذا كان إبراهيم –عليه السلام- الذي حطَّم الأصنام يقول {وَاجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ الأَصْنَامَ} [سورة إبراهيم: 35] فماذا نقول نحن؟!، ونحن على خطر عظيم، في أيام فتن «يصبح الرجل مؤمنًا ويمسي كافرًا» [مسلم: 118]. ونحن نرى بعض من ينتسب إلى الدعوة تجده في هذا اليوم على قول، وغدًا على قول يناقضه، والله المستعان.

جديد الموقع

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ورسوله، نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، أما بعد:فيقول المؤلف -رحمه الله تعالى-:"وعن أم هشام بنت حارثة بن النعمان قالت: لقد كان تنورنا" التنور الذي يُخبز فيه،... قراءة المزيد »
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله ربِّ العالمين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمدٍ، وعلى آله وصحبِه أجمعين. في هذا اليوم الموافق الثاني عشر من جمادى الثاني لعام ألف وأربعمائة وثمانية وثلاثين للهجرة... قراءة المزيد »
"نزهة النظر "شرح لـ"نخبة الفكر" شرحها مؤلفها الحافظ ابن حجر.الشرح "نزهة النظر "شُرحَ أيضاً من قبل جمع من أهل العلم منهم: ملا علي سلطان القاري، شرحه معروف ومتداول، ومنهم محمد عبد الرؤوف المناوي في كتاب أسماه: "اليواقيت والدرر" وهو مطبوع أيضاً، ومنها: "قضاء الوطر" لبرهان الدين اللقاني، و"إمعان النظر" لمحمد أكرم السندي، و"بهجة النظر" لأبي الحسن السندي أيضاً. قراءة المزيد »
سؤال: إذا جمعنا المغرب والعشاء جمع تقديم بسبب المطر، فهل نصلي الوتر بعد أدائنا لصلاة العشاء أم بعد دخول وقتها؟ ومن جاء ونحن نصلي العشاء فماذا يفعل؟ وما الصواب من الأقوال التي نسمعها؟ وإن... قراءة المزيد »
قال ابن تيمية –رحمه الله-: (ومن الإيمانِ باللهِ: الإيمانُ بما وصَفَ به نفسَه في كتابِه، وبما وصفَه به رسولُه محمدٌ-ﷺ-). هل يمكِنُ أن نستبدِلَ في المتن كلمةَ (وصَفَ) بكلمةِ: (نعَتَ)؟، المُتبادَرُ أنهما في الجملةِ مترادفان، لكن هناك فروقٌ دقيقةٌ بينَهما، منها أن الوصف غيرُ الملازمِ، والنعت المُلازمِ... قراءة المزيد »