معاملة إعادة التمويل لدى البنوك

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
معاملة إعادة التمويل لدى البنوك
تاريخ النشر: 
أحد 29/ Shawwal/ 1441 4:30 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة التسعون 15/7/1433ه
تصنيف الفتوى: 
القرض
رقم الفتوى: 
10825

محتوى الفتاوى

سؤال: 

عليّ قرض لأحد البنوك، وأريد قرضًا آخر، وعند هذا البنك ما يسمونه بإعادة التمويل بحيث يسددون ما بقي عليَّ ويشرعون بقرض جديد تزيد قيمته، فما حكم مثل هذه المعاملة؟ 

الجواب: 

هذه الصورة تسمى عند أهل العلم بقلب الدين، وإذا كان معسرًا فقد نقل شيخ الإسلام ابن تيمية أن هذه الصورة حرام بالإجماع، وإذا كان غنيًّا فعامة أهل العلم على التحريم، فمثل هذا الوارد في السؤال حرام على كل حال؛ لأنه مدين لهذه الجهة، ويحتاج إلى مبلغ ودين آخر فيأتي إلى هذه الجهة ويقول: (أريد دينًا آخر)، فيقولون له: (استدن منا مبلغًا أكبر، ونأخذ ديننا من هذا المبلغ الكبير، وتستفيد من الباقي)، هذا يسمونه قلب الدين، وهو حرام على كل احتمال سواء كان محتاجًا مضطرًا أو كان غنيًّا موسرًا.