قراءة القرآن متتابعًا في كل الصلوات الجهرية في رمضان

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
قراءة القرآن متتابعًا في كل الصلوات الجهرية في رمضان
تاريخ النشر: 
اثنين 02/ Shawwal/ 1441 5:15 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الحادية والثمانون بعد المائة 28/4/1435ه
تصنيف الفتوى: 
القراءة في الصلاة
رقم الفتوى: 
10571

محتوى الفتاوى

سؤال: 

إمامنا يقرأ القرآن متتابعًا في كل الصلوات الجهرية في رمضان، بمعنى أنه يقرأ في الفجر، ثم يكمل من حيث وقف في المغرب، ثم في العشاء، ثم في التراويح، وهكذا، فهل مثل هذا الفعل مشروع؟

الجواب: 

لم يثبت عن النبي -عليه الصلاة والسلام- ولا عن الصحابة أنهم قرؤوا القرآن متتابعًا كاملًا في صلوات الفرائض، فإن فعله أحيانًا وأخلَّ به أحيانًا بحيث لا يلتزمه فلا بأس، أما التزامه حتى يختم في رمضان أو في غيره فلا، أما في صلاة التراويح فهذا معروف عند السلف، وقد جعل عمر -رضي الله عنه- أُبيًّا -رضي الله عنه- يصلي بالناس التراويح ويقرأ فيهم القرآن، ومعلوم أن إسماع القرآن لا سيما في هذا الشهر الكريم كاملًا لا شك أنه ينتفع به المسلمون والمصلون ويتأثرون بكتاب الله -جل وعلا- مما يعينهم على الطاعة -إن شاء الله تعالى-.