معنى قول النبي –صلى الله عليه وسلم-: «إيمانًا واحتسابًا» في حديث الصيام

الفتاوى الصوتية

عنوان الفتوى: 
معنى قول النبي –صلى الله عليه وسلم-: «إيمانًا واحتسابًا» في حديث الصيام
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 02/ جمادى الآخرة/ 1441 9:15 ص
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثمانون بعد المائة 21/4/1435ه
تصنيف الفتوى: 
فقه الحديث
رقم الفتوى: 
10554

محتوى الفتاوى

سؤال: 

ما معنى قوله: «إيمانًا واحتسابًا» في حديث المصطفى -صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم- وذلك في صيام رمضان؟

الجواب: 

نعم، ثبت عنه في الصحيحين وغيرهما «من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه» [البخاري: 38 / ومسلم: 760]، وثبت عنه «من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه» [البخاري: 37 / ومسلم: 759]، وثبت أيضًا «من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» [البخاري: 35 / ومسلم: 760]، فالإيمان: التصديق واليقين بأن هذا من عند الله -جل وعلا-، والاحتساب: الإخلاص وطلب الأجر والثواب من الله -جل وعلا-، فمن صدَّق بهذه الشعيرة وبموعودها وأنها من عند الله على لسان نبيه -عليه الصلاة والسلام-، وطَلَبَ الأجر والثواب منه مخلصًا في ذلك لله -جل وعلا- دخل في هذا الحديث -إن شاء الله تعالى-.