ترك الجهر في الركعة الأولى من المغرب

عنوان الفتوى: 
ترك الجهر في الركعة الأولى من المغرب
تاريخ النشر: 
ثلاثاء 25/ ربيع الأول/ 1440 7:45 م
مصدر الفتوى: 
برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الثامنة والثلاثون بعد المائة 22/6/1434ه
تصنيف الفتوى: 
سنن الصلاة
رقم الفتوى: 
9068

محتوى الفتاوى

سؤال: 

نسيتُ أن أرفع صوتي في الركعة الأولى من المغرب، ولم أسجد للسهو، فهل صلاتي صحيحة؟ وهل يلزم السجود في مثل هذه الحال؟

الجواب: 

نعم، الصلاة صحيحة؛ لأن الجهر في الصلاة الجهرية والإسرار في الصلاة السرية من السنة وليس بواجب، إلا إذا كان ديدنًا للمصلي أن يجهر دائمًا في السريات، أو يعكس فيُسِر في الجهريات، فيحرم عليه هذا؛ لأنه يخرجه إلى حيِّز الابتداع ومعاندة السنة، أما إذا حصل الجهر بالسرية أحيانًا والعكس، لا سيما إذا كان على طريق السهو فلا شيء فيه، ولا يترتب عليه شيء، ولا يلزمه سجود سهو.